عواد من فيسبوك: التحول الرقمي أولوية لتعافي الشركات الصغيرة

  • 2021-02-28
  • 06:45

عواد من فيسبوك: التحول الرقمي أولوية لتعافي الشركات الصغيرة

"حب_المحلي" مبادرة لتقديم الدعم المالي للشركات الصغيرة وبناء قدراتها التسويقية والرقمية

  • رانيا غانم
عواد من فيسبوك: التحول الرقمي أولوية لتعافي الشركات الصغيرة

أطلقت شركة فيسبوك أخيراً برنامج "#حِب_المحلي" في لبنان ضمن مبادرتها لدعم الشركات والأعمال التجارية الصغيرة والمتوسطة ومساعدتها على استعادة نشاطها الاقتصادي. تم تطوير البرنامج مع الأخذ في الاعتبار أن تلك الشريحة من الأعمال في لبنان كانت الأكثر تضرراً من الوضع الاقتصادي الحالي الناجم عن جائحة كورونا، ولا سيما في أعقاب الانفجار الذي وقع في مرفأ بيروت في آب الماضي.

للوقوف أكثر على تفاصيل تلك المبادرة وأهدافها، "أولاً-الاقتصاد والأعمال" حاور مديرة برامج السياسات العامة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى فيسبوك جوال عوّاد، التي تؤكد أن الشركات الصغيرة والمتوسطة لطالما كانت أولوية بالنسبة إلى فيسبوك باعتبارها عصب الاقتصاد وتخلق الكثير من فرص العمل، مشيرة إلى أن فيسبوك أطلق في أيلول الماضي مبادرة  "#حِب_المحلي" في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بهدف مساعدة الشركات الصغيرة والمتوسطة على تبني التحول الرقمي الذي أثبت أهميته في مساعدة الشركات على التعافي ومواجهة التحديات.  

لتحقيق التعافي الاقتصادي

وتشير عواد إلى أن البرنامج يهدف عبر عدد من الأدوات الفعالة والموارد والمنتجات المتوافرة لدى فيسبوك إلى تقديم الدعم المالي للأعمال التجارية الصغيرة والمتوسطة ومساعدتها على بناء قدراتها كي تتمكن من تحقيق تعافيها الاقتصادي وتخطي التحديات في ظل الظروف الاستثنائية التي يعيشها لبنان. وتضيف: "يمر لبنان بأزمة مالية واقتصادية غير مسبوقة إلى جانب انفجار المرفأ وتداعيات جائحة كورونا، لذا يهم فيسبوك أن يطلق مبادرة لمساعدة تلك الشريحة عبر تقديم الدعم المالي والبرامج التي تساهم في تحسين قدرات ومهارات الشركات".

 إقرأ: 
فايسبوك: سنساعد الشركات الصغيرة على تبني التحول الرقمي

دراسة لفهم احتياجات السوق

أبرمت فيسبوك شراكة مع Strategy&، شركة الاستشارات الاستراتيجية العالمية التابعة لشركة برايس واتر هاوس كوبرز PwC، بهدف فهم أفضل لاحتياجات الأعمال التجارية الصغيرة والمتوسطة المحلية والسوق اللبنانية بوجه عام، وكذلك المفاهيم الاجتماعية والاقتصادية السائدة من أجل تقديم البرنامج على النحو الأمثل في لبنان. وفي هذا الإطار، تشير عواد إلى أن الدراسة ساعدت فيسبوك على تصميم برامج ملائمة تلبي احتياجات الشركات الصغيرة والمتوسطة وتساعدهم على التعافي، والتي يتمثل أبرزها بالتركيز على التحول الرقمي وتحسين وجودها على الإنترنت بهدف توسيع نطاق عملها في عالم التجارة الإلكترونية والوصول إلى عدد أكبر من العملاء.  

 

دعم مالي نقدي

ويتضمن برنامج "#حِب_المحلي" في لبنان عدداً من العناصر والأدوات وفي مقدمها مساهمة مالية بقيمة 600 ألف دولار على شكل رصيد نقدي يستفاد منه لنشر إعلانات ترويجية على مجموعة التطبيقات التابعة لشركة فيسبوك. وتوضح عواد أن نصف المبلغ سيذهب لصالح "لايف" الجمعية اللبنانية غير الربحية والتي تنشط في مجال تأسيس علاقات العمل بين أصحاب المهن والأعمال التجارية في لبنان، والتي ستستخدم خبرتها وشبكتها من المهنيين، لتوجيه تلك التبرعات للأعمال التجارية الصغيرة والمتوسطة، ودعمها خلال هذه الأوقات الصعبة. وسيقدم النصف الثاني من المبلغ إلى 3QA، التي تتخذ من لبنان مقراً لها وتعمل في مجال ضمان الجودة والتدقيق، وستعمل مع لايف كطرف ثالث في مراحل تدقيق ومراجعة الطلبات.

 إقرأ أيضاً: 
مصرفيون مصريون يشيدون بقرار البنك المركزي لدعم الشركات الصغيرة

بناء قدرات تسويقية

في الإطار ذاته، أبرمت فيسبوك شراكة مع كل من Ecomz، منصة التجارة الإلكترونية ومقرها بيروت، والتي تمكّن التجّار من بيع منتجاتهم وتحقيق النمو على الإنترنت، وMindshare، شركة الخدمات الإعلامية والتسويقية العالمية لإطلاق Ecommerce Start - Lebanon وهو برنامج تدريبي طور لدعم 100 من الأعمال التجارية الصغيرة والمتوسطة المتطلعين لبناء حضور لهم في عالم التجارة الإلكترونية والتوسع خارج السوق المحلية. وتؤكد عواد أن هذا البرنامج سيساعد الشركات الصغيرة على تحسين وجودهم عبر الإنترنت والوصول إلى عدد أكبر من العملاء وتعزيز الطلب من أسواق خارج لبنان، وبالتالي زيادة نسبة المبيعات. وتضيف أن الأعمال التجارية الصغيرة والمتوسطة المختارة ستكون مؤهلة للحصول على قسائم رصيد إعلاني يساعدهم على  تشغيل المتجر الإلكتروني وتعزيز الطلب عليه.

 

للتسوق الإلكتروني حيّز أكبر

وفي هذا السياق، تؤكد عواد أن التجارة الإلكترونية تنمو بوتيرة متزايدة في لبنان، لافتة النظر إلى أنه مع انتشار جائحة كورونا ازداد هذا التوجه وارتفع عدد الأشخاص الذين يتسوقون عبر الإنترنت، وتسارعت الشركات لتحسين وجودها على الإنترنت إما بطريقة متقدمة عبر إنشاء متاجر إلكترونية أو بطرق بسيطة عبر إنشاء حسابات عبر مواقع ووسائل التواصل الاجتماعي مثل انستغرام وفيسبوك. وتؤكد عواد أن فيسبوك تسعى إلى مساعدة الشركات الصغيرة وأصحاب الأعمال التجارية على التأقلم مع هذا التطور عبر تحسين وجودها أونلاين وزيادة المبيعات، لافتة النظر إلى أنه تمّ إطلاق facebook shops  وInstagram shops لتحسين قدرات الأفراد في تسويق منتجاتهم، وتضيف: "سيبقى لمحال التجزئة أهميتها، لكن الواضح والأكيد أن التسوق الإلكتروني سيأخذ حيزاً أكبر في العالم أجمع ولبنان".

 قد يهمك: 
برنامج من "شارك هب" و"هواوي السعودية" لدعم المنشآت الصغيرة

جلسات نقاشية افتراضية لتمكين المهارات

بالتعاون مع Seedstars، سيتم أيضاً تنظيم سلسلة من الندوات المجانية الافتراضية للأعمال التجارية الصغيرة والمتوسطة من خلال Boost with Facebook للارتقاء بقدرات الشركات في مجال التسويق الرقمي وتمكينهم من تطوير مهاراتهم بالتوازي مع جهودهم لتعزيز حضورهم على منصات فيسبوك وانستغرام وواتساب ومسنجر. وتشير عواد إلى أنه سيتم تدريب ألف شركة خلال العام الجاري على كيفية استخدام منصات فيسبوك. ويتألف البرنامج من نموذجين، سيمكنان أصحاب الأعمال من اكتساب الثقة بشكل أكبر وتعزيز حضورهم على الإنترنت والوصول إلى أكبر شريحة ممكنة من العملاء. ويقدم النموذج الأول إرشادات للأعمال الصغيرة والمتوسطة حول كيفية الانطلاق على عائلة تطبيقات شركة فيسبوك، والنموذج الثاني يوفر للأعمال الفرصة للتعرف على المزيد حول كيفية الاستفادة من الإعلانات لتوسيع نطاق ومدى الوصول للعملاء.

 

منصة لتعبئة الاستمارات

وتختم عواد بالقول إن فيسبوك أطلقت منصة خاصة للشركات الصغيرة والمتوسطة في لبنان، تتضمن جميع المعلومات عن المبادرات التي تحدثنا عنها سالفاً، لذلك يمكن للشركات البدء بتسجيل أسماء شركاتهم وتعبئة الاستمارة للاستفادة من تلك البرامج المتاحة.

إقرأ أيضاً:
دبي: بورصة جديدة لدعم الشركات الناشئة وتمويلها